محكمة أميركية تسمح بنشر كتاب بولتون وترامب يتوعد

عُمان: محكمة أميركية تسمح بنشر كتاب بولتون وترامب يتوعد


واشنطن ـ وكالات: سمحت محكمة أميركية أمس بنشر كتاب لمستشار الأمن القومي السابق بالبيت الأبيض جون بولتون، رافضة الإنذار القضائي الذي طلب البيت الأبيض فيه منع إصدار الكتاب. وكان قاض فيدرالي أميركي أثار شكوكا الجمعة، حول محاولة إدارة الرئيس دونالد ترامب وقف نشر كتاب مستشار الأمن القومي السابق جون بولتون، حيث أشار إلى أن أجزاء منه بالفعل في حوزة الرأي العام. وقال القاضي رويس لامبرت إنه يبدو «أن الحصان أصبح خارج الحظيرة، كما اعتدنا أن نقول في تكساس». وطلب لامبرت من المحامين تقديم المزيد من المواد الخاصة بالقضية حتى يمكنه استيفاء دراستها، قبل أن يصدر حكمه. ونشرت صحيفة وول ستريت جورنال مقتطفات طويلة من كتاب بولتون عن الصين وتم تقديم نسخ منها لوسائل الإعلام الامريكية، حيث نشرت مواد هامة خلال الأيام الماضية . وقال محامو مكتب المدعى العام الأميركى فى واشنطن إن الكتاب يحتوى على معلومات سرية وزعموا أيضا أن بولتون لم يمر ببروتوكولات السماح المناسبة لنشر مثل هذا الكتاب . وحذروا من أن السماح بنشر الكتاب يمكن أن يشكل سابقة سيئة مستقبلاً. من جانبه توعد الرئيس الأميركي مستشار الأمن القومي السابق قائلا إنه خرق القانون بنشر معلومات سرية في كتابه ويجب أن يتحمل مسؤولية ذلك، كي لا تتكرر حالات كهذه مرة أخرى.

المحامي

تاريخ النشر: 2020-06-20 20:49:53

الناشر/الكاتب: editor

جريدة الوطن – تفاصيل الخبر من المصدر

مبادرة “فك كربة” تواصل عطاءها في مساعدة المعسرين ماليا .. الإفراج عن 2683 سجينا مدينا بأكثر من مليون ريال عماني منذ تدشين المبادرة

عُمان: مبادرة “فك كربة” تواصل عطاءها في مساعدة المعسرين ماليا .. الإفراج عن 2683 سجينا مدينا بأكثر من مليون ريال عماني منذ تدشين المبادرة


مشرف المبادرة لـ (الوطن): فاعل خير من محافظة الظاهرة يفرج عن جميع الحالات بمحاكم الظاهرة للعام الرابع على التوالي

عبري- من سعيد بن علي الغافري:
تواصل جمعية المحامين العمانيين العمل على مبادرة (فك كربة) للعام السابع على التوالي والتي أطلقتها في عام 2012م وتعنى بمساعدة المعسرين ماليا والتي صدرت فيهم أحكام قضائية والمحبوسين على ذمتها بسبب مطالبات شرعية ومدنية وتجارية وعمالية في محاكم السلطنة.
وقال سعادة الدكتور حمد بن حمدان الربيعي ممثل ولاية عبري في مجلس الشورى ونائب رئيس جمعية المحامين العمانيين ومشرف مبادرة فك كربة إن المبادرة ولله الحمد ومنذ تدشينها في عام 2012م حققت نجاحا كبيرا وتفاعلا ملموسا بين أفراد المجتمع وقد بلغت الحالات التي تم الإفراج عنها منذ انطلاق المبادرة في نسختها الأولى وحتى الخميس الماضي 2683 حالة بأكثر من مليون ريال عماني وذلك ممن انطبقت عليهم شروط المبادرة وتم الإفراج عنهم من مختلف محاكم السلطنة.
وأضاف قائلا: هذا العام وصل عدد المفرج عنهم حتى الاسبوع الماضي 295 سجينا في مطالبات مالية في القضايا التي تتعامل معها المبادرة من بينهم 33 امرأة، وقام فاعل خير من محافظة الظاهرة بتيسير سبل الافراج عن جميع الحالات التي انطبقت عليهم شروط المبادرة من محاكم الظاهرة وللعام الرابع على التوالي.
وأوضح قائلا: بسبب جائحة كورونا الذي عصف بدول العالم. ونتيجة للاجراءات الوقائية المعمول بها تم تدشين المبادرة هذا العام الكترونيا لجمع التبرعات من المؤسسات والأفراد للمساهمة في دعم المعسرين في الحبس الذين صدرت في مواجهتم أحكام حبس وتم العمل عن بعد والتنسيق مع الادارة العامة لتنفيذ الأحكام بمجلس الشؤون الادارية للقضاء والتواصل مع اقسام التنفيذ بمختلف محاكم السلطنة في الافراج عن المحبوسين المعسرين المدانين في قضايا شرعية ومدنية وتجارية وعمالية ممن انطبقت عليهم شروط مبادرة فك كربة والتي لاتتجاوز فيها مبالغ المطالبة عن 2000 ريال عماني.
واختتم قائلا إن المبادرة حصلت على المركز الثاني في مسابقة جائزة السلطان قابوس للعمل الاجتماعي التطوعي وجاءت أهدافها لإبراز دور المحامين في العمل التطوعي وإثراء المشاركة في المسئولية المجتمعية.

المحامي

تاريخ النشر: 2020-05-12 20:57:53

الناشر/الكاتب: مقالات الوطن

جريدة الوطن – تفاصيل الخبر من المصدر

جريدة الرؤية العمانية - الإمارات: القبض على أخطر مطلوب هارب من هولندا

عُمان: جريدة الرؤية العمانية – الإمارات: القبض على أخطر مطلوب هارب من هولندا


 

 

دبي – الوكالات

ألقت الشرطة في دبي القبض على أخطر مطلوب هارب من هولندا.

وكانت مذكرات اعتقال دولية قد صدرت بحق رضوان الطاغي، المولود في المغرب ويبلغ من العمر 41 عاما، لاتهامه بالقتل وتهريب المخدرات.

وفي سبتمبر الماضي، قُتل محام هولندي، كان موكله شاهدا في قضية ضد الطاغي، بالرصاص بالقرب من منزله في العاصمة الهولندية أمستردام.

وقالت شرطة دبي في بيان إن الطاغي دخل دولة الإمارات “عبر مطار دبي، باستخدام جواز سفر وتأشيرة لشخصية مزيفة“.

وأضافت الشرطة أنه كان يعيش في منطقة سكنية في دبي “حيث لم يكن يمارس أي نشاط إجرامي”، وكان لديه “مساعدون من جنسيات مختلفة“.

وقالت شرطة دبي إنه “اعترف بجميع الجرائم“.

وقال مسؤولون هولنديون إنهم يعملون مع نظرائهم الإماراتيين لتسليم المشتبه به إلى هولندا على الرغم من عدم وجود معاهدة لتسليم المجرمين بين البلدين.

وقال قائد الشرطة الهولندية، إريك أكيربوم، إن اعتقال الطاغي يمثل “أهمية كبيرة لهولندا” وجاء نتيجة تعاون بين البلدين.

وتصاعدت الضغوط على السلطات الهولندية بعد مقتل المحامي ديرك ويرسوم في سبتمبر الماضي.

وكان ويرسوم محاميا لشاهد، يُدعى نبيل بقالي، في قضية ضد الطاغي ومشتبه به آخر مطلوب بتهم مماثلة يُدعى سعيد رزوقي.

وتسمح القوانين الهولندية بتدخين بعض أنواع من المخدرات، لكن تقريرا أعده مجلس مدينة أمستردام هذا العام قال إن المدينة تعاني الآن من مشكلة كبيرة مع المخدرات والجريمة المنظمة.

وكانت إحدى نقابات الشرطة الهولندية الرئيسية قد قالت إن إطلاق النار على المحامي كان “تأكيدا على أننا نعيش في دولة مخدرات“.

 



المحامي

تاريخ النشر: 2019-12-17 13:05:19

الناشر/الكاتب: https://alroya.om

جريدة الرؤية العمانية – تفاصيل الخبر من المصدر

حلقة عمل حول "عقود الفيديك وتسوية المنازعات في الشرق الأوسط والتحكيم الدولي"

عُمان: حلقة عمل حول “عقود الفيديك وتسوية المنازعات في الشرق الأوسط والتحكيم الدولي”


مسقط – العمانية

نظمت وزارة النقل بالتعاون مع مكتب المحاماة العالمي “وايت اند كيس” اليوم بمسقط النسخة الرابعة من حلقة العمل السنوية “عقود الفيديك وتسوية المنازعات في الشرق الأوسط والتحكيم الدولي” بمشاركة 130 ممثلا عن شركات ومؤسسات حكومية.

ورعى افتتاح الحلقة سعادة الدكتور محمد بن ناصر الزعابي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للطيران المدني.

واستعرضت الحلقة أهم التطورات في مجال عقود “الفيديك” والنماذج التي صدرت أخيرًا في هذا الإطار، وعرفت المشاركين بالعقد الموحد لإنشاء المباني والأعمال المدنية الذي أصدرته وزارة المالية ودور التقنية في التعامل مع مطالبات المشاريع الإنشائية وإداراتها بشكل مهني.

وسلطت الحلقة الضوء على تقرير غرفة التجارة الدولية عن التحكيم في قطاع الإنشاءات وأهم ما جاء فيه من توصيات، إلى جانب استعراض التحكيم المتعدد الأطراف وأفضل الأساليب المتبعة للاستفادة من الخبراء المستقلين في تسوية المنازعات الإنشائية.

وقدم المحامي إليس بيكر المؤلف لكتاب “عقود الفيديك: القانون والممارسة” نبذة تعريفية للمشاركين بآخر التطورات التي طرأت على عقود “الفيديك”، مستعرضا جملة من التعديلات التي أجرتها الفيدرالية الدولية للمهندسين الاستشاريين “الفيديك” وعدد من نماذج العقود الإنشائية وتبعات هذه التعديلات على الممارسات العملية.

من جانبه تطرق المحامي عباد حكيم إلى تعريف المشاركين بالعقد الموحد لإنشاء المباني والأعمال المدنية الذي أصدرته وزارة المالية أخيرا وأبرز التعديلات التي طرأت على النماذج السابقة.

من جهتها تناولت المحامية فيرينا جروس موضوع دور التقنية في التعامل مع مطالبات المشاريع الإنشائية وإداراتها بشكل مهني واستعرضت أحدث التقنيات المستخدمة في السوق.

وتحدثتا كل من المحاميتين سارة كيلي وإيمي روشان في تقرير غرفة التجارة الدولية عن التحكيم في قطاع الإنشاءات وأهم ما جاء فيه من توصيات، في حين تحدث كل من المحامي لوكا كريستوفيتش بليزيفيتش والمحامية ماجدة كوفلوك عن التحكيم المتعدد الأطراف واستعرضا طبيعته ومنافعه.

وتضمنت حلقة العمل جلسة نقاشية عرضت أفضل الأساليب المتبعة لتعيين الخبراء المستقلين في تسوية المنازعات الإنشائية وكيفية إدارتهم والاستفادة القصوى من خبراتهم.

وجاءت حلقة العمل ترجمة لأوجه التعاون القائمة بين وزارة النقل ومكتب المحاماة العالمي “وايت اند كيس” بهدف تعريف العاملين في مجال العقود والمشاريع بالشركات والمؤسسات الحكومية في مختلف القطاعات بأهم وآخر التطورات في مجالات عقود “الفيديك” وتسوية المنازعات والتحكيم الدولي.


حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية



المحامي

تاريخ النشر: 2019-12-12 10:58:00

الناشر/الكاتب:

https://www.shabiba.com/ – تفاصيل الخبر من المصدر

جريدة الرؤية العمانية - "نيويورك تايمز": 8 تهم في "مساءلة ترامب" يستحقها عن جدارة

عُمان: جريدة الرؤية العمانية – “نيويورك تايمز”: 8 تهم في “مساءلة ترامب” يستحقها عن جدارة


مقال رأي بقلم ديفيد لينوهارت نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية

 

ترجمة- رنا عبدالحكيم

 

خلال قضية ووترجيت، نظرت اللجنة القضائية بمجلس النواب في خمس مواد من المساءلة ضد الرئيس ريتشارد نيكسون وصوتت على اثنتين منها، وخلال إجراءات إقالة الرئيس بيل كلينتون، صوت مجلس النواب على أربع مواد ورفض مادتين.

هذا التاريخ بمثابة تذكير بأن الإقالة ليست عملية سهلة، إنها فرصة للكونجرس والناخبين لسماع الأدلة ضد الرئيس وتحديد المستوى الذي يصل إلى مستوى جريمة. لذا طرحتُ في الأسبوع الماضي سؤالًا على الخبراء القانونيين مفاده: إذا كان مجلس النواب سيتغافل عن التكتيكات السياسية ويطرد ترامب بشكل صارم على الأسس الموضوعية، فكم عدد مواد المساءلة؟ أعتقد أن الإجابة هي 8 مواد موضوعية، معظمها يتضمن أكثر من انتهاك واحد.

عند إعداد قائمة التهم استبعدت المناطق الرمادية من تقرير (المحقق) مولر، مثل مغازلة حملة ترامب للعملاء الروس، كما استبعدت جميع مجالات السياسة وحتى الفصل القسري للأطفال عن والديهم والسلوك الشخصي البغيض، مثل عنصرية ترامب التي لا تنتهك الدستور. ومع ذلك، فإن القائمة لا تزال تتسع للكثير، مما يؤكد على عدم رؤية ترامب الشاملة للرئاسة. إنه يرفض المُثل العليا للحكومة الأمريكية، ويضر بالمصلحة الوطنية، في الداخل والخارج.

وإليكم القائمة:

1- عرقلة العدالة

اعترف ترامب أنه فصل مدير مكتب التحقيقات الفيدرالية “إف.بي.آي” للتأثير على سير التحقيق في حملته. وقام بمضايقة مسؤولي وزارة العدل. وطلب ترامب من مستشاره في البيت الأبيض أن يكذب بشأن محادثاته حول ما إذا كان سيتم فصل روبرت مولر. في الآونة الأخيرة، حاول البيت الأبيض إخفاء أدلة حول مكالمة ترامب الهاتفية مع رئيس أوكرانيا، وذلك بتصنيف مواد غير صحيحة عنها.

2- ازدراء الكونجرس

رفض ترامب رفضا تاماً المشاركة في عملية الإقالة المنصوص عليها في الدستور. نتيجة لذلك، لا تزال البلاد لا تعرف الحقيقة الكاملة لفضيحة أوكرانيا.

3- إساءة استخدام السلطة

من المرجح أن ترامب تخلص من الأدلة التي تدينه؛ حيث كان ترامب سيضغط على الحكومة الأوكرانية للإعلان عن التحقيق في قضية بايدن ونحن في وسائل الاعلام كنا سنلعب معا ونصدر العناوين الرئيسية التي أراد ترامب رؤيتها.

4- إضعاف جهود إقامة العدل

دعا ترامب مرارًا وتكرارًا إلى إجراء تحقيقات ضد خصومه السياسيين، سواء في الأماكن العامة أو الخاصة مع مساعديه. على سبيل المثال، كما وثق تقرير مولر فقد ضغط على جيف سيشنز ثم النائب العام، للتحقيق مع هيلاري كلينتون، وقال له ترامب “ستكون بطلاً”. هذا السلوك انتهك الحقوق الدستورية للمواطنين الأمريكيين وقوض مصداقية النظام القضائي.

5- قبول المكافآت

يحظر الدستور على الرئيس الاستفادة من منصبه من خلال قبول “المكافآت”. ومع ذلك، يواصل ترامب امتلاك فنادقه، مما يسمح للسياسيين وجماعات الضغط والأجانب بإثرائه وكسب التأييد معه بالبقاء هناك. ويوم الأحد الماضي قام وليام بار المحامي العام شخصياً بدفع تكلفة حفل لـ200 شخص في فندق ترامب بوسط واشنطن.

قام مجلس النواب الذي يسيطر عليه الديمقراطيون بعمل ضعيف بشكل خاص في لفت الانتباه إلى هذا الفساد. حتى إنه لم يعقد جلسات استماع إشرافية جيدة.

6- فساد الانتخابات

من المعروف أن انتهاكات تمويل الانتخابات أمر وارد الحدوث. لكن لا يمثل مبلغ 280000 دولار من مدفوعات النقود غير المكشوف عنها خلال الأسابيع الأخيرة من الحملة انتهاكًا عاديًا لتمويل الحملات. كانت انتخابات عام 2016 متقاربة بما فيه الكفاية- حسمها أقل من 80000 صوت في ثلاث ولايات متأرجحة- ومن الممكن أن يكون الصمت الذي دفعته تلك المدفوعات المشتراة يكون قد عكس النتيجة.

7- إساءة العفو

يتمتع الرئيس بسلطة واسعة لإصدار العفو عن المسجونين. لكن ترامب تصرف بشكل مختلف؛ فقد شجع الناس على خرق القانون (أو إعاقة التحقيقات) بوعد بالعفو مستقبلا. ولم يفعل ذلك إلا أثناء التحقيق مع روسيا. وبحسب ما ورد، طلب من المسؤولين الفيدراليين تجاهل القانون والاستيلاء على أراضٍ خاصة لجداره الحدودي.

 

8- الاتيان بسلوك لا يتوافق بشكل صارخ مع الرئاسة

إنه يكذب باستمرار، مما يؤدي إلى تآكل مصداقية الإدارة، ويحاول تقويض أي معلومات مستقلة لا يفضلها، مما يضعف نظامنا من الضوابط والتوازنات. لقد ذهب ذات مرة إلى حد القول إن وكلاء إنفاذ القانون الاتحاديين والمدعين العامين يلفقون الأدلة بانتظام، وهو ادعاء يضر بمصداقية كل تحقيق جنائي.

ربما أكون قد نسيت هذا الانتهاك المحدد لحلفه في منصبه، لأن ترامب يرتكب الكثير من الانتهاكات. وهذا سبب يدعو إلى بذل المزيد من الجهد لمحاسبته.



المحامي

تاريخ النشر: 2019-12-09 22:34:50

الناشر/الكاتب: https://alroya.om

جريدة الرؤية العمانية – تفاصيل الخبر من المصدر

جريدة الرؤية العمانية - خمس مبادرات رائدة تم تكريمها في اليوم العالمي لحقوق الإنسان بالسلطنة

عُمان: جريدة الرؤية العمانية – خمس مبادرات رائدة تم تكريمها في اليوم العالمي لحقوق الإنسان بالسلطنة


 

الحوسني: اللجنة تتابع كافة التقارير الدولية التي تم التطرق من خلالها إلى حقوق الإنسان بالسلطنة

تغريد آل سعيد: اختيار اللجنة للمبادرات المكرمة دلالة على الإسهامات التي قدمت من قبلهم

الرؤية- مدرين المكتومية- مريم البادية

تصوير- راشد الكندي

رعى أمس معالي الشيخ عبدالملك بن عبدالله الخليلي وزير العدل احتفال اللجنة العُمانية لحقوق الإنسان باليوم العالمي لحقوق الإنسان، وبحضور عددٍ من أصحاب المعالي، والمكرمين، وأصحاب السعادة؛ وذلك بقاعة الهيئة العامة للطيران المدني.

وخلال كلمتهِ بهذه المناسبة قال المكرم الشيخ عبدالله بن شوين الحوسني رئيس اللجنة العُمانية لحقوق الإنسان، إن اللجنة تقف بكل ثقة واعتزاز مع ما تم إنجازه خلال مسيرة عملها منذ إنشائها بموجب المرسوم السلطاني السامي 124/2008، مرتكزةً في ذلك على كافة الأهداف، والاختصاصات، والمسؤوليات المناطة بها لخدمة حقوق الإنسان، المواطن والمقيم، على أرض السلطنة، وقد تصدَّر أحداثها هذا العام صدور المرسوم السلطاني السامي (29/2019) بتعيين رئيس وأعضاء الفترة الرابعة للجنة.

وفيما يتعلق بقضايا حقوق الإنسان في السلطنة قال المكرم الشيخ رئيس اللجنة: «تعاملت اللجنة هذا العام مع أكثر من (مئة وثلاثين موضوعاً) من خلال جميع الوسائل لرصد وتلقي البلاغات، حيث تعددت أنواع تلك البلاغات بين الحقوق المدنية والاقتصادية والاجتماعية».

وأضاف المكرم الشيخ عبدالله بن شوين الحوسني، إن اللجنة عملت وفق اختصاصاتها على معالجة تلك المواضيع وإيجاد الحلول المناسبة لها بالتنسيق والتعاون مع الجهات المختصة، التي لها جُلَّ الشكر وعظيم الامتنان. كما حدثت اللجنة موقعها الإلكتروني وفعلت حساباتها الإلكترونية وذلك لتعزيز التواصل، وتقوية التفاعل، مع كافة أفراد المجتمع، إضافة إلى تخصيص رقم جديد لتسجيل البلاغ الصوتي المتعلق بإيصال البلاغات وهو (1970) ذلك التاريخ العظيم المرتبط بذهن ووجدان كل إنسان على أرض عُمان، وهو عام بزوغ فجر النهضة المُباركة.

وأضاف رئيس اللجنة: «خلال هذا العام تم تنفيذ زيارات ميدانية إلى بعض المواقع بالتعاون مع الإدارات المعنية بمراعاة وخدمة حقوق الإنسان، وفي مُقدمتها السجن المركزي بسمائل، وبعض مراكز التوقيف بشرطة عُمان السلطانية، ودار رعاية المسنين، ودار توجيه الأحداث، التابعة لوزارة التنمية الاجتماعية، ومستشفى المسرَّة التابع لوزارة الصحة».

كما شاركت اللجنة في ملاحظة انتخابات مجلس الشورى للفترة التاسعة وذلك من خلال زيارات قامت بها لمعظم مراكز انتخابات مجلس الشورى، وفي جانب التوعية بحقوق الإنسان، تم تنظيم عدد من الفعاليات والندوات وحلقات العمل، منها «ندوة مكافحة الاتجار بالبشر» بالتعاون مع اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر بوزارة الخارجية، وحلقة العمل حول «أهداف التنمية المستدامة وحقوق الإنسان» بالتعاون مع المكتب الإقليمي للمفوضية السامية لحقوق الإنسان ببيروت.

النشاط الخارجي

وعلى مستوى النشاط الخارجي قال رئيس اللجنة: «تمت المشاركة في كافة المؤتمرات والندوات الخارجية التي تنظمها مؤسسات حقوق الإنسان، وفي مقدمتها «التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في جنيف» و«منتدى آسيا والمحيط الهادي» و«اللجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان بجامعة الدول العربية»،و«الشبكة العربية لحقوق الإنسان»، كما قامت اللجنة برصد ومتابعة كافة المواضيع والتقارير الدولية التي تم التطرق من خلالها إلى حقوق الإنسان بالسلطنة،كما يتم سنوياً، ستقدم اللجنة تقريرا شاملا عن كافة جهودها ونشاطها في مجال حقوق الإنسان بالسلطنة، وسيتم نشره وتوزيعه بإذن الله.

وعبر المكرم في تصريحات صحفية: عن مدى اهتمام حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم – حفظه الله ورعاه – برعاية الإنسان فذكر أنَّه يبني الإنسان قبل بناء الحجر.

وقال: إنَّ المبادرات الإنسانية التي قدمت تثلج الصدر، وهو أمر مفرح عندما نرى من المجتمع مَن يتبرع بمساعدة مرضى السرطان، ومن يتبرع برعاية الأيتام، وكذلك من يولي عنايته لإطلاق سراح مساجين معسرين كما تقوم به مبادرة فك كربة، وأيضًا بمساعدة المحتاجين من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وفيما يخص المبادرات الإنسانية المكرمة والخلط بينها وبين العمل التطوعي قال المكرم الشيخ عبدالله بن شوين الحوسني: «هناك فرق كبير بين تعبير العمل التطوعي والمبادرة الإنسانية، ولكن لا يمنع إطلاقا أن تتكامل الجهود، فيجب أن ندعم كل الجهود المقدمة، فكل عمل يخدم الإنسانية يجب أن نشجعه، فالتطوع هو الإحسان.

ومن جهتها ثمنت صاحبة السمو السيدة الدكتورة تغريد آل سعيد الجهود المبذولة من قبل اللجنة العمانية لحقوق الإنسان وذكرت أنَّ هذه الفعالية رائعة بمضمونها وطريقة عرضها للمواضيع المختارة، حيث إنه في البدء ذُكرنا بالإنجازات المتحققة على أرض الوطن بقيادة سلطاننا المُعظم، كما أنَّ اختيار اللجنة للمبادرات المكرمة دلالة على الإسهامات التي قدمت من قبلهم، واختتمت بدعوة المجتمع لتكاتف الجهود حول جميع الإسهامات التي من شأنها أن تؤدي إلى رفعة البلد.

وخلال الحفل تم عرض فلم الإنسان في فكر السلطان، والذي يوضح بعضًا من جهود حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – في مجال خدمة الإنسان، ورعايتهِ الكريمة لهُ؛ حيث كانت الأبعاد والرؤى لفكر جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم من أجل الإنسان والإنسانية جمعاء حاضرةً وشاهدةً على قائدٍ عظيم نذر سنوات عمرهِ، وسُّمو فكرهِ، وجزيل عطائهِ، ليعيش الإنسان سعيدًا في وطنهِ، آمنًا في سربهِ، كريمًا عزيزًا، مصانةً ومحفوظةً حقوقهُ.

كما تمَّ خلال الحفل تقديم عرض مسرحي يهدف لتعزيز الوعي لدى المجتمع بأهمية اهتمام الأبناء ورعايتهم لآبائهم وأمهاتهم خاصةً عند تقدمهم في العمر، بالإضافة إلى تكريم مُبادرات إنسانية رائدة في المجتمع العُماني، كرس أصحابها وقتهم وجهدهم لخدمة الإنسان على هذه الأرض الغالية، فكان عطاؤهم سخيًا لمجتمعاتهم، وأفكارهم أنارت الطريق لمن بعدهم.

رصدت اللجنة العُمانية لحقوق الإنسان مجموعةً رائدةً من المُبادرات الإنسانية التي استهدفت فئاتٍ مُختلفة في المجتمع العُماني، وكرمت خلال الحفل خمس مُبادرات ومشاريع إنسانية رائدة على مستوى السلطنة تساهم في تعزيز العمل الإنساني.

 

ويُعد مشروع «فك كربة» الذي أطلقته جمعية المحامين العُمانية عام 2012م، أحد المشاريع الهامة التي تهدف لإطلاق سراح أكبر عددٍ ممكن من السجناء المعسرين ممن عليهم أوامر حبس منفذة أو قيد التنفيذ،عبر جمع التبرعات المالية بهدف فك أسرهم، وجمعية بهجة العمانية للأيتام بمحافظة ظفار، وهي جمعية خيرية للأيتام في محافظة ظفار تهدف إلى تقديم الرعاية والمساعدة لفئة الأيتام والاهتمام بهم، وتقديم الفعاليات الداعمة لهم، إلى جانب مبادرة «فرحتهم فرحتنا» بمحافظة مسندم والتي تهدف إلى إسعاد الأطفال الأيتام من أسر الدخل المحدود بمحافظة مسندم عن طريق رعايتهم وتوفير عناصر الترفيه لهم بما يشعرهم باهتمام المجتمع.

وتهتم المبادرة بحماية الأطفال من الإساءة والإهمال، ومجموعة سنُبادر لأجلكم من محافظة مسقط وهو فريق تطوعي تحت مظلة فريق نداء الخير مختص بخدمة مرضى السرطان في السلطنة، ويقوم بتقديم خدمات متعددة لهم، بالإضافة إلى تنظيم فعاليات تساعدهم على رفع معنوياتهم.

من جانبها أكدت مآثر الهلالية صاحبة المبادرة، أن البداية كانت بعد تعرض والدها لهذا المرض للمرة الثالثة على التوالي وموت عمها بسببه، فآثرت على نفسها أن تساعد من يصاب به وتكون بجانبهم، وعبرت عن امتنانها للدور الذي تقوم به اللجنة العمانية لحقوق الإنسان، وأخيرا مبادرة مشروع فلج الصعراني بمحافظة البريمي، وهي مبادرة قام بها متطوعون من أبناء محافظة البريمي، لإعادة مجرى فلج الصعراني للحياة من جديد بعد أن توقفت المياه عن الجريان في مساره لأكثر من 15 عاماً، وهو واحد من الأفلاج الداوودية القديمة التي يُقدّر عمرها بأكثر من 3000 عام. وعبر المهندس طالب الجابري صاحب مبادرة إعادة المياه لفلج الصعراني بالبريمي عن سعادته بهذا التكريم، وأن هذه المبادرة أعادت الحياة لأهل المكان بعد أن كان الماء منقطعا عنها لفترة طويلة جدا، وأصبح هذا الفلج معلما سياحيا للولاية.



المحامي

تاريخ النشر: 2019-12-09 16:58:49

الناشر/الكاتب: https://alroya.om

جريدة الرؤية العمانية – تفاصيل الخبر من المصدر