قطر : تركيا.. إصرار على احتجاز محاميين يصارعان الموت


آخر تحديث: السبت 25 ذو الحجة 1441 هـ – 15 أغسطس 2020 KSA 14:24 – GMT 11:24 تارخ النشر: السبت 25 ذو الحجة 1441 هـ – 15 أغسطس 2020 KSA 13:52 – GMT 10:52
المصدر: دبي – العربية.نت

رفضت المحكمة الدستورية العليا في تركيا طلب الإفراج عن المحامية “إيبرو تيمتيك” والمحامي “أيتاش أونسال”، اللذين أضربا عن الطعام منذ شهور للمطالبة بمحاكمة عادلة لهما، وقالت المحكمة الدستورية في قرارها إن “صحة المحامييّن لم تكن في خطر كبير”.وبررت المحكمة الدستورية قرارها بأنّ “المحتجزين الذين يتلقون العلاج في المستشفيات كان واضحاً أن لديهم إمكانية الوصول إلى الخدمات الصحية، وكان واضحاً أنه لا توجد معلومات أو دليل على وجود خطر كبير على حياتهم، أو على سلامتهم المادية أو المعنوية قد تنشأ لعدم اتخاذ قرار بالإفراج عنهم”.بينما نقل محامو المحتجزين عن معهد الطب العدلي في اسطنبول تأكيد المعهد بأنه “ليس من المناسب إبقاءهما في السجن”، فيما أصدرت منظمة “تنسيق حرية الدفاع” بياناً صحفياً يدعو للإفراج عن “تيمتيك” و”أونسال” أثناء تجمع لمناصري المحامييّن أمام مستشفى “باكيركوي سعدي كونوك” في إسطنبول، حيث نقلت “إبرو تيمتيك” أمس من هناك، ودعم ذاك التجمع النائب عن حزب الشعب الجمهوري المعارض “علي شيكر” والنائبة عن حزب الشعوب الديمقراطي الكردي المعارض “هدى كايا”.

تظاهرات سابقة للمحامين في تركيا “أرشيفية”

وقال شيكر: “تتم محاكمة وإدانة الناس على خلفية أحداث لم تحدث، من خلال شهود افتراء، أريد توجيه نداء للمحكمة العليا من هنا لإنهاء هذه المؤامرة التي شارك فيها شهود زور في أقرب وقت ممكن، وتصحيح القرارات الخاطئة”.وأضاف: “المحاميان جائعان للعدالة، ويقتربان من الموت في أي لحظة أثناء احتجازهما في المستشفى”، بينما قالت كايا “في يوم من الأيام سيحاسب الجميع على ظلمهم”، وطالبت بالإفراج عن المحامييّن.وفي سياق متصل أصدرت “مبادرة الفنانين” بياناً للفت الانتباه إلى وضع “إبرو تيمتيك” و “أيتاش أونسال” قالت فيه “لا تبقوا تشاهدون موتهما”.وقال المتحدث باسم “مبادرة الفنانين”، الشاعر والكاتب “أتاول بهرام أوغلو”، إن “العدالة تحولت إلى مؤسسة عقابية، أداة تعذيب، أليس لكل شخص، لكل مؤسسة، شيء يتوجب عليه القيام به، بضع كلمات ليقولها؟ هل من الصعب رعاية أطفالكم، واتخاذ إجراءات حاسمة ضد الظلم”.

وأضاف: “أعزائي أعضاء المحكمة العليا، هل ستبقون تشاهدون وفاة زملائكم الشباب؟ هل يحتاج المحاميان إلى لفظ أنفاسهما الأخيرة قبل فحص ملفات القضية، وإصدار أوامر الإفراج، كفى، لا تدعوا إبرو تيمتيك وأيتاش أونسال يموتان، ضعوا حداً لهذه المظالم، هذا العار، هذه القسوة ستنتهي الآن، كل من يبقى متفرجاً هو طرف في الجريمة”.والمحامية “إبـِرو تيمتك” المسجلة في نقابة المحامين بإسطنبول، والمحامي “أيتاش أونسال” المنتسب إلى نقابة المحامين في أنقرة، كلاهما ينتميان إلى جمعية “الحقوقيين العصريين”، ويعانيان أيضاً ظروفاً صحية سيئة منذ 6 أشهر، وهو ما دفع محامي الدفاع عنهما إلى طلب توفير محاكمة عادلة لهما.وسجنت السلطات التركية المحامية “تيمتك” مع “أونسال” و5 مشتبه بهم في ديسمبر 2019 بتهمة التعاون مع حزب “الثوار الشيوعيين” المسلح الذي نشط في تركيا منذ عام 1970، وهو حزب محظور في البلاد، ومصنف كمنظمة إرهابية.كما استندت لائحة الاتهام ضد “تيمتك” و”أونسال” إلى إفادة شهود سريين، وبدآ إضراباً عن الطعام في 3 فبراير الماضي في مكان احتجازهما بسجن “سيلفري” قرب إسطنبول.

المحامي

تاريخ النشر: 2020-08-15 14:03:35

الناشر/الكاتب:

arab-and-world – تفاصيل الخبر من المصدر

قطر : انفجار بيروت.. القضاء يستمع لوزراء سابقين وحاليين


آخر تحديث: الأربعاء 22 ذو الحجة 1441 هـ – 12 أغسطس 2020 KSA 20:53 – GMT 17:53 تارخ النشر: الأربعاء 22 ذو الحجة 1441 هـ – 12 أغسطس 2020 KSA 19:57 – GMT 16:57
المصدر: بيروت – فرانس برس

مع استمرار أعمال رفع الأنقاض من شوارع بيروت المنكوبة، وتقاطر المساعدات إلى لبنان، يستمع القضاء اللبناني بدءاً من الجمعة إلى عدد من الوزراء السابقين والحاليين الذين وقع مرفأ العاصمة في نطاق مسؤولياتهم، لاستجوابهم حول تخزين كميات هائلة من نترات الأمونيوم في العنبر رقم 12، وفق ما أفاد مصدر قضائي وكالة فرانس برس.وقال المصدر إن المحامي العام لدى محكمة التمييز القاضي غسان خوري “سيبدأ الجمعة التحقيق مع وزير الأشغال السابق غازي العريضي، على أن يستدعي الأسبوع المقبل وزراء الأشغال السابقين غازي زعيتر ويوسف فنيانوس وميشال نجار (حكومة تصريف الأعمال)، بالإضافة إلى عدد من وزراء المال والعدل السابقين”.

كما أوضح أن “استجواب الوزراء يأتي في سياق تحديد المسؤوليات، وحصرها بالأشخاص الذين أهملوا أو تجاهلوا خطر إبقاء المواد المتفجرة في المرفأ، من إداريين وأمنيين وعسكريين وقضاة وسياسيين”.واستجوب القاضي خوري الأربعاء عشرة ضباط من الجيش اللبناني وأمن الدولة والجمارك العاملين في المرفأ، بالإضافة إلى عدد من الإداريين في جهاز الجمارك، وقرر تركهم رهن التحقيق.إلى ذلك لا يزال قرابة 20 شخصاً، بينهم المدير العام الحالي للجمارك بدري ضاهر والسابق شفيق مرعي، بالإضافة إلى مدير مرفأ بيروت حسن قريطم، موقوفين.

من مرفأ بيروت يوم 7 أغسطس (رويترز)

وأوقع الانفجار الضخم في 4 آب/أغسطس داخل العنبر رقم 12، حيث كان يُخزن 2750 طناً من نترات الأمونيوم منذ ست سنوات، بحسب السلطات، 171 قتيلاً وأكثر من 6500 جريح، عدا عن عدد من المفقودين.كما أثار غضباً عارماً بين اللبنانيين، خصوصاً بعدما أكدت تقارير ومصادر عدة أن السلطات من أجهزة أمنية ومسؤولين سابقين وحاليين كانوا على علم بمخاطر تخزين هذه المادة في المرفأ.

المحامي

تاريخ النشر: 2020-08-12 20:32:39

الناشر/الكاتب:

arab-and-world – تفاصيل الخبر من المصدر

قطر : شاهد الشرطة التركية تحتجز رئيس نقابة محامين في مطعم


آخر تحديث: الجمعة 11 ذو الحجة 1441 هـ – 31 يوليو 2020 KSA 14:15 – GMT 11:15 تارخ النشر: الجمعة 11 ذو الحجة 1441 هـ – 31 يوليو 2020 KSA 13:59 – GMT 10:59
المصدر: دبي – العربية نت 

تقدم رئيس نقابة المحامين في ولاية هاتاي التركية أكرم دونماز بشكوى ضد ضباط شرطة احتجزوه قسراً أثناء تناوله العشاء مع عائلته، وطالب بالقبض على الضباط الذين احتجزوه وإيقافهم عن العمل.وكان دونماز يتناول العشاء مع عائلته في أحد مطاعم منطقة إسكندرون بولاية هاتاي الأربعاء الماضي عندما دخلت الشرطة وطلبت منه إظهار بطاقته الشخصية، لكن دونماز رفض إظهار بطاقته الشخصية لضباط الشرطة، قائلاً إنه لا توجد أسباب تستدعي الشرطة لطلب البطاقة الشخصية.

Polisin dayanak göstermeden kimliğine bakmasına karşı çıkan Hatay Barosu Başkanı Ekrem Dönmez’in zorla gözaltına alınma görüntüleri👇 pic.twitter.com/dodcjPxfjW— Yol TV (@YolTV) July 29, 2020

وعند سؤال دونماز لضابط شرطة “لماذا تطلب هويتي”، حاولت الشرطة اعتقاله بحسب ما أظهره مقطع فيديو انتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وكان رد دونماز على محاولات جره بالقوة أمام عائلته بحسب الفيديو “لاتلمسني”، رغم اعتراضه المتكرر، إلا أنّ الشرطة اعتقلته.وتعقيباً على الحادثة أصدرت مديرية الأمن في ولاية هاتاي بياناً أكدت فيه “الإفراج عن دونماز بعد الإدلاء بشهادته، وأن العملية برمتها كانت ضمن الحدود القانونية”.ووفقاً للبيان “نفذت وحدات الشرطة عمليات مراقبة روتينية قبل عيد الأضحى في جميع أنحاء تركيا في 29 يوليو”، وأضاف البيان أن “المواطنين الذين يُطلب منهم إظهار هوياتهم الشخصية عليهم الاستجابة وإلا سيتعرضون للاحتجاز”، وعلقت مديرية الأمن في هاتاي على مقطع لقطات احتجاز دونماز بالقول “إن ضباط الشرطة الذين شوهدوا في اللقطات طيبون”.

بدوره طالب دونماز في رده على بيان الشرطة بـ “القبض على رجال الشرطة الذين احتجزوه، وإيقافهم عن العمل”، وأضاف في تصريح صحفي “على الشرطة أن توضح أسباب طلب البطاقة الشخصية من شخص ما”، وتابع “علينا أن نقرر ما إذا كنا دولة بوليسية أم دولة قانون”.وفي رده على الحادثة أكد رئيس نقابة المحامين في ولاية إيدن غوخان بوزكورت أن دونماز اعتُقل بالقوة من قبل الشرطة في مطعم بينما كان يتناول العشاء مع عائلته، كلنا نقف معه”.


المحامي

تاريخ النشر: 2020-07-31 14:03:26

الناشر/الكاتب:

arab-and-world – تفاصيل الخبر من المصدر

قطر : بسجن إسطنبول.. محاميان مضربان عن الطعام على شفا الموت


آخر تحديث: الأربعاء 8 ذو الحجة 1441 هـ – 29 يوليو 2020 KSA 19:39 – GMT 16:39 تارخ النشر: الأربعاء 8 ذو الحجة 1441 هـ – 29 يوليو 2020 KSA 18:17 – GMT 15:17
المصدر: دبي – العربية نت

أعادت السلطات التركية الأربعاء محاميان مضربان عن الطعام إلى السجن بعد فحوصات طبية وسط مطالبات فريق الدفاع بالإفراج عنهما بسبب تدهور حالتهما الصحية إثر إضرابهما عن الطعام.ونقلت السلطات التركية المحامية إبـِرو تيمتك المسجلة في نقابة المحامين بإسطنبول، والمحامي أيتاش أونسال المنتسب إلى نقابة المحامين في أنقرة، وكلاهما ينتميان إلى جمعية الحقوقيين العصريين، إلى سجن سيلفري بعد خضوعهما لفحوصات طبية في مديرية الطب العدلي بإسطنبول.

تزامن ذلك مع تجمع ناشطين أتراك داعمين للمحاميين أمام القصر العدلي في إسطنبول، وقالت عائشة غول شاغتاي من فريق الدفاع عن الحريات الذي يدعم المحاميين “انخفض وزن المحامية إبرو تيمتيك إلى 35 كيلوغراماً، وانخفض وزن المحامي آيتاش أونسال إلى 55 كيلوغراماً، صحتهما في تدهور يوماً بعد الآخر، في كل مرة نراهم ترتجف قلوبنا”، وأضافت “الآثار الصحية الناجمة عن احتجازهما وصلت إلى مستويات لا يمكن تلافيها، قدمنا عشرات طلبات الإخلاء مع زملائنا لأجلهم”.وقالت شاغتاي “نريد الآن أن يتم إصدار التقرير من هناك (مديرية الطب العدلي) دون إضاعة أي وقت، وأن تتخذ المحكمة السابعة والثلاثون قراراً، نحن نسابق الساعات، وليس الأيام، لم يتبق لدينا سوى 24 ساعة لبدء إجازة العيد، هم بعيدون عنا لسنوات ونريد أصدقاءنا معنا في هذه العطلة، نريدهم أن يكونوا مع عائلاتهم”.وسجنت السلطات التركية المحامية تيمتك مع أونسال و5 مشتبه بهم في ديسمبر 2019 بتهمة التعاون مع حزب الثوار الشيوعيين المسلح الذي نشط في تركيا منذ عام 1970، وهو حزب محظور في البلاد، ومصنف كمنظمة إرهابية.

كما استندت لائحة الاتهام ضد تيمتك وأونسال إلى إفادة شهود سريين، وبدآ إضراباً عن الطعام في 3 فبراير الماضي في مكان احتجازهما بسجن سيلفري قرب إسطنبول.ومع بداية حزيران/يونيو الجاري، نظم محامون مناصرون للمحاميين الموقوفين عدة مظاهرات، ووقع 1273 شخصاً بينهم كتاب ونواب عريضة تطالب بمحاكمتهم بشكل عادل، فيما اعتصم 14 محامياً من جمعية الحقوقيين العصريين دعماً لتيمتك وأونسال بعد تدهور صحتهما إثر إضرابهما عن الطعام، وضعف مناعتهما وفق ما يؤكد محامو الدفاع عنهما وسط خشية إصابتهما بأمراض تهدد حياتهما.وكان الرئيس السابق لحزب الشعوب الديمقراطي المعارض والمعتقل بدوره صلاح الدين ديمرتاش، طالب الشهر الماضي وزير العدل التركي عبد الحميد غـُل بالتدخل لإنقاذ حياة ناشطين سياسيين يعانون من ظروف صحية سيئة في سجنهم.

المحامي

تاريخ النشر: 2020-07-29 19:23:08

الناشر/الكاتب:

arab-and-world – تفاصيل الخبر من المصدر

قطر : هواوي تحارب لنشر وثائق “غير منقحّة”.. لكشف “مؤامرة” كندية


آخر تحديث: الثلاثاء 7 ذو الحجة 1441 هـ – 28 يوليو 2020 KSA 04:25 – GMT 01:25 تارخ النشر: الثلاثاء 7 ذو الحجة 1441 هـ – 28 يوليو 2020 KSA 03:54 – GMT 00:54
المصدر: أوتاوا – فرانس برس

طلب محامو المديرة المالية لمجموعة هواوي الصينية العملاقة للاتصالات مينغ وانتشو الإثنين نشر وثائق للاستخبارات الكندية غير خاضعة للرقابة يقولون إنها ستكشف وجود مؤامرة لمكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي “إف. بي. أي” وكندا هدفها “الإيقاع” بموكلتهم.وأوقِفت مينغ، ابنة مؤسس مجموعة هواوي التي تحتل المرتبة الأولى في تجهيزات اتصالات الجيل الخامس “5 جي”، في نهاية العام 2018 في مطار فانكوفر بناء على مذكرة توقيف أميركية، ما أدى إلى أزمة دبلوماسية غير مسبوقة بين كندا والصين.وتتّهم واشنطن المديرة الصينية البالغة 48 عاماً بالالتفاف على العقوبات الأميركية المفروضة على إيران. وتخوض مينغ نزاعاً قضائياً ضد تسليمها إلى الولايات المتحدة.

صحفيون تجمعوا أمام منزل ابنة مؤسس هواوي في فنكوفر

وخلال مثولها أمام محكمة اتحادية في أوتاوا في جلسة محاكمة عبر الفيديو طالب محامو مينغ نشر النسخ الكاملة من وثائق عدة خضعت للتعديل قبل التوقيف وبعده، علماً أن الوثائق نشرت منقّحة.

وقال المحامون إن الوثائق الكاملة ستقدّم دليلاً على وجود مؤامرة بين السلطات الأميركية والكندية.والإثنين قال المحامي سكوت فنتون، العضو في فريق الدفاع عن مينغ، إن عناصر في الجمارك الكندية استجوبوا موكّلته على مدى ثلاث ساعات في مطار فانكوفر من دون إبلاغها بالتّهم الموجّهة إليها قبل توقيفها رسمياً.وأكد المحامي أن هذا الأمر شكّل انتهاكاً لحقوقها ومبرراً لوقف عملية الترحيل.وأضاف فنتون أن موكّلته “لم تبلّغ أبداً بالأسباب التي استدعت توقيفها”، مضيفاً: “في الواقع تعرّضت للتضليل والخداع”.من جهته، عارض النائب العام الكندي روبرت فراتر نشر الوثائق كاملةً نافياً وجود أي مؤامرة مع مكتب التحقيقات الاتحادي. ووصف الاتهامات بأنها “استنتاجات من نسج الخيال”.في سياق متصل، وفي شهادة أدلى بها تحت القسم أمام محكمة في فانكوفر في تموز/يوليو الحالي، قال مسؤول في وزارة الخارجية الكندية إن نشر الوثائق كاملة (غير منقّحة) من شأنه أن يؤدي إلى “تجدد التوترات” بين الصين وكندا وأن يعرّض كنديين للخطر.

رفع لافة تطالب بالافراج عن الكنديين المعتقلين في الصين، امام محكمة تستجوب أبنه مؤسس هواوي في كندا العام الماضي

وبعد أيام قليلة من توقيف مينغ في فانكوفر، أوقفت السلطات الصينية الدبلوماسي الكندي السابق مايكل كوفريغ ومواطنه مايكل سبافور، ووجّهت إليهما لاحقا تهمة التجسس. ويعتبر الغرب أن توقيفهما هو إلى حد كبير إجراء انتقامي.ورفعت جلسة محاكمة مينغ وتم تحديد يوم الخميس موعداً للجلسة المقبلة التي ستكون مغلقة.

المحامي

تاريخ النشر: 2020-07-28 04:21:43

الناشر/الكاتب:

arab-and-world – تفاصيل الخبر من المصدر

قطر : اعتقال 721 صحافياً في تركيا خلال حكم أردوغان


آخر تحديث: الأحد 5 ذو الحجة 1441 هـ – 26 يوليو 2020 KSA 06:47 – GMT 03:47 تارخ النشر: الأحد 5 ذو الحجة 1441 هـ – 26 يوليو 2020 KSA 06:24 – GMT 03:24
المصدر: دبي – العربية.نت

أعد نائب معارض عن حزب الشعب الجمهوري تقريراً خاصاً عن وضع الصحافة والصحافيين بمناسبة عيد الصحافيين والصحافة الحرة في تركيا، الذي صادف يوم الجمعة الماضي، وكشف التقرير عن اعتقال 721 صحافياً بين عامي 2002 و2019، 93 منهم مازالوا في السجن، فضلاً عن فرض حظر على الوصول أو قطع الإعلانات أو البث أو إيقاف برامج، وغرامات على 158 وسيلة إعلامية وموقع إلكتروني.واقتبس النائب عن إسطنبول، سيزغين تانريكولو، الذي أعد التقرير بيانات نشرتها “جمعية حرية التعبير” في مايو الماضي، أشارت إلى حظر السلطات 415 ألف اسم نطاق، و140 ألف رابط، و42 ألف تغريدة، و12 ألفاً و450 قناة “يوتيوب”، و7 آلاف و200 حساب على “تويتر”، و6 آلاف و500 حساب على “فيسبوك”.ولفت إلى أنه خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي حُكم على ما لا يقل عن 19 صحافياً وكاتباً وناشراً بالسجن لفترات مختلفة، واعتقلت السلطات ما لا يقل عن 16 صحافياً لم ينالوا حتى اليوم حكماً بعد، واحتجزت 52 صحافياً على الأقل لفترات محدودة قبل أن تطلق سراحهم.

رجب طيب أردوغان

كذلك اعتقلت السلطات التركية بحسب التقرير 6 صحافيين في يونيو الماضي، وحُكم على 3 صحافيين بالسجن، وأيدت المحكمة الدستورية العليا حكم صحافي واحد، وقُدمت استدعاءات لـ 5 صحافيين، ورُفعت دعاوى قضائية ضد صحافي واحد.

وخلال يونيو أيضاً وثق التقرير تغريم قناتين تلفزيونيتين، وحظر الوصول إلى 65 محتوى على الإنترنت، و حُكم على إحدى الصحف بـحرمانها لمدة 45 يوماً من الإعلانات، فضلاً عن تهديد صحافيين كتبوا أخباراً عن رئيس بلدية، بالإضافة إلى إصابة صحافي بجروح إثر اعتداء مسلح.وتصنف شبكة “مراسلون بلا حدود” تركيا بالمرتبة 154 من أصل 180 دولة في مؤشر حرية الصحافة العالمي.وقال تانريكولو، ضمن تعليقاته على التقرير، إن “آلاف الصحافيين الذين لا يتفقون مع حزب العدالة والتنمية طردوا من وظائفهم، ومن ناحية أخرى فإن الصحافيين الذين يحاولون العمل يتعاملون مع تحقيقات ودعاوى قضائية واعتقالات، الآن في بلادنا هل يعطي المحررون ومديرو الأخبار أخبارهم إلى المحامين ليراجعوها قبل النشر حتى يتخلصوا من القلق؟”.

المحامي

تاريخ النشر: 2020-07-26 06:33:07

الناشر/الكاتب:

arab-and-world – تفاصيل الخبر من المصدر