المغرب: المحكمة تمنح السراح المؤقت لممرضتي “الليمون”

نظام الارشفة الالكترونية

فندق

قضت المحكمة الابتدائية بالرباط، اليوم الإثنين، بتمتيع الممرضتين المعتقلتين إثر مقتل رضيع بمستشفى الليمون بالسراح المؤقت، وفق ما أكدته مصادر نقابية لهسبريس.

الجلسة التي انعقدت بحضور فعاليات مدنية ونقابية وعشرات المحامين من دفاع الممرضتين نفى خلالها دفاع الممرضتين وجود علاقة سببية بين موكلتيه ووفاة الرضيع، مؤكدا في المقابل أن مسؤولية الحادث تتحملها إدارة المستشفى، نظرا لغياب وسائل العمل، من قبيل قاعة وأطباء الإنعاش والأطفال، إلى جانب غياب قوانين منظمة للمهنة واضحة ودقيقة.

وفي هذا الإطار، استنكر مصدر نقابي عن الاتحاد المغربي للشغل، حضر أطوار المحكمة، تحميل الموظف مسؤولية حادث جرى داخل مؤسسة عمومية وتركه لوحده وسط دوامة الفراغ القانوني والمتابعة القضائية، وعدم مؤازرة الإطارين الصحيين في محنتهما.

وأضاف مصدر هسبريس أن الأجدر كان أن يتم التحرك ومؤازرة الضحيتين منذ البداية لاحتواء الوضع قبل تفاقمه، لكون الواقعة جرت داخل المرفق العمومي، وزاد: “من العيب والعار أن يترك الموظف وحيدا يواجه مصيره المحتوم والمجهول”.

وأشار المصدر ذاته إلى “مجهودات نقابية وأخرى مركزية من أجل مؤازرة الممرضتين من خلال تنصيب أزيد من 10 محامين للدفاع عن المعتقلتين اللتين قضتا قرابة شهر كامل داخل السجن، ولم تتم مراعاة جانبهما النفسي، كما لم يشفع لهما المسار المهني النظيف”، وفق تعبيره، مطالبا في الوقت نفسه ببراءتهما، ومعتبرا إياهما “ضحيتي منظومة صحية فاشلة”.



تاريخ النشر: 2019-01-15 00:50:00

الناشر/الكاتب:

Hespress – هسبريس جريدة إلكترونية مغربية – تفاصيل الخبر من المصدر

نظام الارشفة الالكترونية