جمعية التكافل: مساعدة 347 من السجناء والموقوفين

نظام الارشفة الالكترونية

أحمد العنزي |

أكد أمين السر والمدير العام لجمعية التكافل لرعاية السجناء زيد الذايدي أن جهود الخير تكللت بالإفراج عن 30 حالة من السجناء والموقوفين ومساعدة عشرين من حالات الضبط والإحضار منذ بدء العشر الأواخر من شهر رمضان، وذلك ضمن حملة «خلهم يعيدون ويانا».
وقال الذايدي في تصريح صحافي خلال تواجده بإدارة التنفيذ المعاون وبحضور المتبرعة باسمة البراك وبعض المتبرعات أمس الأول أنه بالتعاون مع الإدارة العامة للتنفيذ وعلى رأسها المستشار أنور العنزي ومع بداية العشر الأواخر حرصا من الجمعية على إخراج الحالات قبل العيد لينعموا بفرحة عيد الفطر بين أهلهم وذويهم تواجدت الجمعية خلال الفترتين الصباحية والمسائية أمس في الصباح بمعية رئيس تنفيذ محافظة العاصمة د. محمد التميمي الذي قام بالإفراج عن عشرين حالة ضبط وإحضار من النساء بعد دفع جمعية التكافل مديونياتهن، وخلال الفترة المسائية سهرت الجمعية لوقت متأخر من الليل بمعية المستشار يوسف الأثري وتم الإفراج عن ثلاثين آخرين.

مساعدات متواصلة
وبين الذايدي أن الجمعية مستمرة خلال هذه الأيام المباركة في مساعدة السجناء والموقوفين على ذمة قضايا مالية لينعموا بالعيد بين ذويهم، لافتا إلى أن الجمعية مستمرة في عملها طوال العام ولا يتوقف على شهر رمضان فقط، كاشفا عن مساعدة  347 حالة من السجناء والموقوفين ومن عليهم ضبط وإحضار منذ بداية العام بمبلغ 240 ألف دينار، حيث ساعدت 210 حالات من النساء بمبلغ 175 ألف دينار و137 من الرجال بمبلغ 65 ألف دينار، إضافة لمساعدة 25 حالة من سجناء الإبعاد.
ووجه الذايدي نيابة عن مجلس إدارة جمعية التكافل   الشكر لبيت الزكاة على تعاونه مع الجمعية في عملها ورسالتها السامية، وكذلك وجه الشكر للأمانة العامة للأوقاف وللمتبرعين الكرام الذين لم يألوا جهدا في مساندة الجمعية في عملها منذ البداية وحتى الآن.
بدوره  أكد المستشار يوسف الأثري أن الإدارة العامة للتنفيذ تساند الجهود الهادفة إلى الإفراج عن السجناء والموقوفين على ذمة قضايا مالية، مؤكدا أن التعاون مع جمعية التكافل ليس بجديد.

تفاصيل الخبر من المصدر

نظام الارشفة الالكترونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.