3 «بدون» احتجزوا تاجراً سورياً وحفروا له قبراً – القبس الإلكتروني

نظام الارشفة الالكترونية


محمد إبراهيم |

وضع رجال الإدارة العامة للمباحث الجنائية حداً لعصابة من أخطر العصابات في البلاد قوامها 3 بدون عاطلين عن العمل تخصصوا في خطف الوافدين الأثرياء واحتجازهم وتهديدهم بالقتل وطلب منهم فدية بمئات الآلاف من الدنانير مقابل إطلاق سراحهم.
وقال مصدر أمني لـ«القبس» ان مقيماً سورياً يعمل تاجر سكراب توجه لرجال مباحث الجهراء، وأبلغهم انه تعرض للخطف من أمام مقر عمله في ساعة متأخرة من الليل من قبل 3 أشخاص لا يعرفهم، حيث توجهوا به الى جاخور لا يعلم مكانه، وبعد وصولهم اعتدوا عليه بالضرب المبرح وهددوه بالقتل ثم وضعوه داخل قبر مُعد قبل عملية الخطف.
واضاف في أقواله لرجال المباحث: ان المتهمين طلبوا منه 150 ألف دينار مقابل إطلاق سراحه، وقد أبدى موافقته، وطلب منهم مهلة 12 ساعة لتنفيذ الاتفاق، ثم اصطحبوه إلى ساحة ترابية في الجهراء وتركوه بعد الاتفاق معه على الموعد والمكان لتسليم النقود، وهددوه بالقتل حال إبلاغ الجهات الأمنية.
وأوضح انه توجه إلى رجال المباحث عقب ساعتين من تركه، وروى ما حدث له بالتفصيل، وأرشد عن أوصاف المتهمين، وبتكثيف التحريات توصل رجال المباحث إلى هوية أحدهم، حيث جرى ضبطه أمام منزل والده، وتم اقتياده الى مكتب التحقيق، فاعترف بما جاء في أقوال المجني عليه، وأرشد عن مكان الجاخور الذي تبين أنهم استأجروه قبل أسبوع لتنفيذ مخططهم، كما أرشد عن شريكيه، فتم ضبط أحدهما في أحد الأسواق الشعبية، وتبين ان المتهم الثالث غادر البلاد، وأحيل المتهمون الى جهة الاختصاص.



المحامي

تفاصيل الخبر من المصدر (القبس)

نظام الارشفة الالكترونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.