اعتداء على النقطة الأمنية في مصفاة ميناء عبدالله – القبس الإلكتروني


أوضحت وزارة الداخلية ملابسات الاعتداء على أفراد النقطة الأمنية عند بوابة المشاة في مصفاة ميناء عبدالله.
وقالت، في بيان أمس، إنه أثناء قيام رجال الأمن، التابعين لإدارة حماية المنشآت الحيوية والنفطية، بالمهام المنوطة بهم لحماية وتأمين بوابة دخول المشاة في مصفاة ميناء عبدالله، تم ضبط محظورات مع أحد موظفي شركة البترول الوطنية.
وبيّنت أن تلك المحظورات «عبارة عن لابتوب شخصي لا يسمح بدخوله إلا بتصريح خاص، وتم إبلاغه بضرورة التخلي عنه حتى يتمكن من الدخول للمصفاة».
وأضافت الداخلية أن «الموظف انصرف، ثم عاد مرة أخرى، وأثناء تفتيشه حضر مع مسؤوله، وحصل احتكاك وتلاسن بينه وبين أفراد النقطة الأمنية».
وتابعت: {بعد انتقال المسؤول إلى مكتب ضابط الموقع، قام باتصال هاتفي، قدم على إثره إلى الموقع نحو 14 شخصاً بالزي المدني، حاملين معهم الأسلحة البيضاء والآلات الحادة والعصي»، مشيرة إلى أنهم «قاموا بالهجوم على أفراد النقطة الأمنية، وأحدثوا بهم إصابات استدعت نقلهم إلى مستشفى العدان لإجراء اللازم لعلاجهم، كما أحدث المعتدون تلفيات في النقطة الأمنية».
وأكدت أنه تم تسجيل قضية رقم 199 ــ 2017 جنح مخفر ميناء عبدالله، وجارٍ ضبطهم من الأجهزة الأمنية المختصة وإحالتهم إلى جهة الاختصاص.



المحامي

تفاصيل الخبر من المصدر (القبس)