«وكيلات النيابة» جديرات بالمنصب – القبس الإلكتروني


مبارك حبيب |

أكد النائب العام المستشار ضرار العسعوسي ان المرأة الكويتية حققت نجاحا ملحوظا في العمل بالسلك القضائي عبر وظيفة «وكيل نيابة».
وقال العسعوسي لـ القبس ان «وكيلات النيابة» أثبتن جدارة وكفاءة أسوة بزملائهن الرجال، وارتأينا في السنتين الماضيتين وقف قبولهن الى حين اختبار نتائج قبولهن الأول.
واضاف: طلبنا من المجلس الأعلى للقضاء فتح الباب لقبولهن مرة أخرى أسوة بالذكور، وتمت الموافقة على الطلب، وبالتالي فإن التوظيف المقبل لوكلاء النيابة الذي سيفتح بابه قريبا سيكون متاحا للذكور والإناث معا. يذكر أن «الأعلى للقضاء» وافق لأول مرة على قبول تقدم المواطنات لهذه الوظيفة في 2014، وتم وقتها قبول 22 وكيلة نيابة وزعن على جميع النيابات، كما تم تدويرهن أكثر من مرة لكسب المزيد من الخبرة في قضايا جرائم الأموال والقضايا الجنائية وجرائم الأحداث.

اقتربت من اعتلاء المنصة
قال مصدر مطلع لـ القبس انه بعد سنتين، اعتبارا من الآن، ستكون المرأة الكويتية مؤهلة ومجتازة للمدة القانونية لاعتلاء منصة القضاء، وسيصبح الحلم حقيقة، لاسيما بعد إثباتها الجدارة والكفاءة ورضا المجلس الأعلى للقضاء عن اعمالها بنجاح باهر في التجربة الأولى.

نجحن في «الجرائم الكبرى»
أعطت النيابة العامة الثقة لوكيلات النيابة العامة منذ أول يوم عمل لهن، حيث استطعن التحقيق في جرائم كبرى لسرقات المال العام، وكان هناك تعمد في إشراكهن في قضايا كهذه لكسب الخبرة القانونية الكافية، إضافة إلى سلامة التحقيقات التي أجرينها وأحيلت الى المحكمة.



المحامي

تفاصيل الخبر من المصدر (القبس)