الجبري: بدء حملة بيت الزكاة للإفراج عن السجناء

نظام الارشفة الالكترونية

أعلن وزير الأوقاف وزير البلدية رئيس مجلس إدارة بيت الزكاة محمد الجبري عن بدء حملة «خلهم يرمضون ويانا» التي ينفذها البيت للعام الثاني على التوالي، للإفراج عن السجناء المواطنين على ذمة القضايا المدنية فقط، بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك.
وأضاف أن الحملة تأتي في إطار قيام البيت بدوره الريادي والحيوي ودعم استقرار الأسرة الكويتية لممارسة دورها الفعال في بناء مجتمع متكافل، وتفعيل مبدأ المسؤولية المجتمعية لخدمة المجتمع المحلي، بفضل جهود وتبرعات المحسنين من الأفراد والشركات.
وأوضح أن بيت الزكاة يقوم بالتنسيق مباشرة مع وزارة العدل لبحث ملفات الحالات التي تنطبق عليها الشروط، مهيباً بجميع الحالات ذات الصلة عدم مراجعة بيت الزكاة الذي يتولى بدوره التنسيق والمتابعة مع إدارة تنفيذ الأحكام لإسقاط الأحكام عن حالات المحتجزين على ذمة قضاياهم المدنية.
وأشار إلى قيام «العدل» بترشيح أسماء الحالات المراد الإفراج عنها، ورفعها إلى البيت لتسوية مديونياتهم وإسقاط الأحكام ضدهم، لينعموا بقضاء الشهر الفضيل بين أسرهم حفاظاً على استقرارهم الأسري، ومستقبل أبنائهم.
وبيّن أن حملة بيت الزكاة «خلهم يرمضون ويانا» العام الماضي أتت ثمارها وتفاعل معها أهل الكويت الكرام، ونجحت في الإفراج وإسقاط الأحكام عن 173 حالة، واستقطبت عدداً كبيراً من المحسنين.

نظام الارشفة الالكترونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.