الجزائر: البلاد الدولي / الجزائر لا تبارك “هرولة” دول عربية نحو التطبيع مع الاحتلال



جانب من اللقاء الإعلامي الدوري لرئيس الجمهورية

البلاد.نت – محمدعبدالمؤمن – استنكر رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون ما اعتبره “هرولة” من بعض الدول العربية نحو تطبيع علاقاتها مع سلطات الاحتلال الإسرائيلي، قبل تمكين الشعب الفلسطيني من حقّه المشروع في إقامة دولته المستقلة على أراضي 67 وعاصمتها القدس الشريف، مؤكدا بأن الجزائر لا تبارك هذه الخطوة ، التي قامت بها إلى غاية الآن كل من الإمارات والبحرين.
وقال الرئيس الجزائري في لقاءه الإعلامي الدوري الذي يبث مساء اليوم الأحد:”نلاحظ نوعا من الهرولة نحو التطبيع، أولا لن نشارك فيها ولا نباركها”، قبل أن يؤكد أن الفضية الفلسطينية بالنسبة للجزائر دولة وشعبا هي “قضية مقدسة، وجوهرية ، وأم القضايا”.
وتابع الرئيس تبون يقول:”لا حلّ للقضية إلا بقيام الدولة الفلسطينية”، وأضاف:”أعتقد أن قيام دولة فلسطين سيحلّ مشكلة الصراع في الشرق الأوسط..مفتاح الشرق الأوسط هو القضية الفلسطينية..سأكرر هذا الحديث في خطابي أمام الجمعية العامة المقبلة للأمم المتحدة”.
وتعتبر تصريحات تبون الأخيرة أول تعليق رسمي على هذا المستوى من السلطات الجزائرية، بعد إعلان الإمارات والبحرين عن تطبيع علاقاتها مع سلطات الاحتلال برعاية أمريكية.
 

 
ورحّب المتحدث باسم حركة “حماس” الفلسطينية سامي أبو زهري، بتصريحات الرئيس الجزائري ، مشيدا بما اعتبره “موقف أصيلا من الجزائر تجاه قضية فلسطين”.
وقال أبو زهري في تغريدة على تويتر:”نثمن في حركة حماس تصريحات الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون حول رفضه القاطع للتطبيع مع الاحتلال وتمسكه بدعم القضية الفلسطينية”، وتابع:”هذا تعبير عن أصالة الموقف الجزائري تجاه قضية فلسطين”.

 

ورحّب بتصريحات الرئيس الجزائري أيضا ، المحامي الفلسطيني والأسير المحرّر صالح أبو عزة ، الذي قال في تغريدة:”مـوقف جزائري رسمي يحترمه الشعب الفلسطيني، ويحفظه شعبنا لبلد الشهداء، عبّر عنه الرئيس الجزائري عبد المجيد تبّون”.

موقف جزائري رسمي يحترمه الشعب الفلسطيني، ويحفظه شعبنا لبلد الشهداء، عبّر عنه الرئيس الجزائري عبد المجيد تبّون اليوم:-لن تُهرول الجزائر نحو التطبيع.-لن نبارك التطبيع العربي مع إسرائيل.-لن نكون جزءً من عملية التطبيع.-فلسطين قضية مقدّسة للجزائر والشعب الجزائري.
— صالح أبو عزة (@saleh_abu_izzah) September 20, 2020

 
أما كبير المفاوضين الفلسطينين السابق صائب عريقات فقد عبّر عن ارتياحه لتصريح الرئيس تبون بأن الجزائر “لن تبارك اتفاقيات التطبيع العربية ولن تكون جزء منها”، بالقول:”عاشت الجزائر، عاشت فلسطين”، في حين وصف الإعلامي الأردني ياسر أبو هلال الموقف الجزائري إزاء التطبيع بأنه “الأوضح عربيا”.

الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون: ⁧الجزائر⁩ لن تبارك اتفاقيات التطبيع العربية مع “إسرائيل” ولن تكون جزءا منها. عاشت ???????? عاشت فلسطين ???????? pic.twitter.com/hj3uHBZaDu
— Dr. Saeb Erakat الدكتور صائب عريقات (@ErakatSaeb) September 20, 2020

الرئيس عبدالمجيد تبون في تصريح رسمي بثه التلفزيون الحزائر ي.” أنا أرى أن هناك نوعا, من الهرولة إلى التطبيع, نحن لن نشارك فيها, ولن نباركها, والقضية الفلسطينية عندنا ستبقى قضية مقدسة, بالنسبة لنا وللشعب الجزائري برمته, وهي أمّ القضايا” أوضح موقف عربي من التطبيع #شكرا_تبون pic.twitter.com/iV45QpXr6i
— ياسر أبوهلالة (@abuhilalah) September 20, 2020

 


المحامي

تاريخ النشر: 2020-09-20 21:43:00

الناشر/الكاتب:

المصدر : Article Feed

الجزائر: البلاد الوطني / وزارة العدل تعلن رفع تعليق الزيارات العائلية للمحبوسين



قررت وزارة العدل رفع تعليق الزيارات العائلية للمحبوسين عبر كافة المؤسسات العقابية، حيث جاء ذلك في مذكرة صادرة عن وزير العدل، حافظ الأختام موجهة الى السادة النواب العامين وقضاة تطبيق العقوبات ومدراء المؤسسات العقابية ويسري مفعولها إبتداء من الفاتح من شهر سبتمبر 2020.
وقد حددت المذكرة الوزارية التدابير الإحترازية الواجب الإلتزام بها للوقاية من تفشي فيروس كورونا، وهي الآتية:– يرخص بدخول قاعة المحادثة لزائرين إثنين (02) مع منع زيارة الأطفال دون سن 16 سنة،– تجرى الزيارات المقربة وجوبا بفاصل زجاجي لكل فئات المحبوسين،– مواصلة العمل باستلام المبلغ الموجه لقنوة المحبوس من الأهالي على مستوى المؤسسات العقابية،– الإبقاء على إجراء تعليق إدخال القفف،– مواصلة إستعمال قاعة المحادثة بالفاصل لزيارة المحامين للمحبوسين وفي حالة نقص المرافق يتعين إحترام مسافة التباعد الجسدي بمتر واحد(01) على الأقل مع وضع الكمامات،– اتخاذ كل الإحتياطات والتدابير الوقائية لتفادي إنتقال الفيروس لا سيما التباعد الجسدي واستعمال الكمامات.
كما ركزت المذكرة الوزارية على ضرورة إعلام عائلات المحبوسين بالترتيبات المذكورة أعلاه.

المحامي

تاريخ النشر: 2020-08-30 20:31:00

الناشر/الكاتب:

المصدر : Article Feed

الجزائر: تجاهل بلايلي والعمري للطائرة استهتار .. وهذه نصيحتى للأهلي والشباب



البلاد.نت- طالب المحامي التونسي علي عباس، إداراتي الأهلي والشباب السعوديين، بعدم فسخ العقود الإحترافية للثنائي الجزائري يوسف بلايلي وجمال الدين بلعمري، رغم تخلفهما عن الطائرة الخاصة التي كانت ستقلهما إلى السعودية لإستئناف التدريبات والمشاركة في ما تبقى من جولات الدوري المحلي.
وفي تصريحات لموقع ” الإقتصادية” السعودي، نصح المختص في القانون الرياضي والمنازعات الرياضية علي عباس، بالإكتفاء بعقوبات إنضباطية وعدم فسخ عقود بلعمري وبلايلي.
بحيث قال:” لا أنصح بفسخ عقدي اللاعبين، لأن هذه الخطوة لن تفيد الأهلي والشباب، كما أنهما بهذا الفعل يرغبان فيها “.
قبل أن يضيف:” ما فعله بلايلي، وبلعمري يعد عدم احترام للناديين، وقبل ذلك عدم احترام لعقودهما الاحترافية، وهو خطأ فادح يستوجب فرض أقصى درجات العقوبات الانضباطية بحقهما “.
وأوضح عباس أنه قبل إقرار عقوبة الخصم بحقهما ينبغي أولا مخاطبتهما رسميا من أجل إبلاغهما بقرار الحسم سواء كان من مقدمات عقودهم الاحترافية أو مرتباتهما الشهرية.

المحامي

تاريخ النشر: 2020-08-22 13:07:00

الناشر/الكاتب:

المصدر : Article Feed

الجزائر: ممثلية الجزائر ببروكسل تخطر رسميا السلطات البلجيكية بشأن وفاة الشاب “أكرم”



 أكد سفير الجزائر ببروكسل عمار بلاني يوم الجمعة أن ممثلية الدولة الجزائرية ببروكسل “أخطرت رسميا” السلطات المعنية البلجيكية من أجل الحصول على معلومات “مستفيضة ومفصلة” عن الظروف الحقيقية لتوقيف ووفاة الشاب أكرم بمدينة أنفرس في 19 يوليو المنصرم.
و صرح السفير ، وفقا لما نقلت وكالة الانباء الجزائرية، أنه “في إطار المتابعة المنتظمة و الدقيقة لقضية وفاة الشاب الجزائري قادري عبد الرحمان رضا المدعو أكرم وبأمر من السلطات العليا الوطنية, أخطرنا رسميا السلطات المعنية البلجيكية في إطار الحماية القنصلية و طبقا لأحكام الاتفاقية القنصلية الثنائية المبرمة بين البلدين بغرض الحصول بشكل سريع على معلومات مستفيضة و مفصلة عن الظروف الحقيقية لتوقيف ووفاة الشاب أكرم”.
وأضاف السيد بلاني “لقد اتخذت إجراءات مماثلة على الفور لدى وكيل الملك على مستوى نيابة أنفرس و قاضية التحقيق المكلفة بفتح تحقيق قضائي حتى يتم اطلاع ممثلية الدولة الجزائرية ببروكسل بكل ما يجري خلال التحقيقات القائمة من أجل توضيح ورفع اللبس عن النقاط الغامضة التي تطرقت اليها يوم الاثنين 21 يوليو غداة وفاة مواطننا في ظروف مريبة و غامضة”.
وذكر في هذا الصدد أن التمثيليات الدبلوماسية والقنصلية الجزائرية ببروكسل قد “طلبت وعبرت عن آمالنا في اجراء تحقيق معمق بكل جدية وشفافية من أجل تحديد الاختلالات المحتملة لان اللجنة الدائمة لمراقبة مصالح الشرطة (comité P) قد تم ابلاغها للتكفل بهذه القضية في إطار مهامها الرقابية والتفتيشية لعمل مصالح الشرطة”.
واردف بالقول “سنواصل مرافقتنا ودعمنا المطلقين لعائلة المتوفي في هذه المحنة بالتنسيق مع المحامي والطرف المدني لإحقاق العدل وتبيان حقيقة هذه القضية المأساوية التي اثارت التعاطف في الجزائر ولدى الجالية الجزائرية ببلجيكا”.
وكانت وزارة الشؤون الخارجية قد أكدت أمس الخميس في بيان لها أن “الجزائر تسهر على تسليط الضوء على ملف وفاة المواطن الجزائري أكرم”,  بمدينة “أنفرس” ببلجيكا يوم 19 يوليو الجاري وكشف كل الملابسات المحيطة بهذه الوفاة,”, مؤكدة أن ملف المواطن الجزائري المتوفي “في ظروف يجري الكشف عنها”, يحظى ب”اهتمام بالغ ومتابعة عن كثب من لدن السلطات العليا في الجزائر”.
وأشار ذات المصدر الى أنه  “تم إسداء تعليمات إلى سفارتنا وقنصليتنا العامة ببروكسيل قصد تقديم كامل المساعدة والدعم اللازمين الى عائلة الفقيد ومرافقتها في هذه المحنة الأليمة”.
واوضح البيان أن الجزائر, “عبر ممثليتيها الدبلوماسية والقنصلية ببلجيكا, تسهر على تسليط الضوء على هذا الملف وكشف كل الملابسات المحيطة به.

المحامي

تاريخ النشر: 2020-07-24 21:48:00

الناشر/الكاتب:

المصدر : Article Feed

الجزائر: استئناف زيارة المحبوسين في 19 ولاية



وجهت وزارة العدل إلى الجهات القضائية مذكرة تقرر بموجبها رفْع تعليق الزيارات العائلية للمحبوسين في الولايات التسعة عشرة (19) التي عرفت رفعا شاملا للحجر الصحي.
وأشارت المذكرة إلى أن رفع التعليق يسري ابتداء من 15 جويلية 2020.
وقد جاء في هذه المذكرة الوزارية أن استئناف الزيارات العائلية للمحبوسين يخضع لمجموعة من الضوابط وهي الآتية:- يرخص بحق الزيارة لشخص واحد (1) مع منع دخول قاعة الإنتظار والمحادثة للأطفال دون سن 16 سنة؛- تجرى الزيارات المقربة بفاصل زجاجي وجوبا؛- يمنع إدخال القفف؛- مواصلة العمل باستلام المبلغ الموجه لقنوة المحبوس المودع من عائلته؛- مواصلة استعمال قاعة المحادثة بالفاصل عند زيارة المحامين للمحبوسين وفي حالة نقص المرافق يتعين احترام التباعد الاجتماعي المقدر بمتر واحد (1) على الأقل مع وجوب وضع القناع الواقي (الكمامة)؛- اتخاذ جميع الإحتياطات والتدابير الوقائية لمنع انتقال فيروس كوفيد 19.
 

المحامي

تاريخ النشر: 2020-07-16 14:43:00

الناشر/الكاتب:

المصدر : Article Feed

الجزائر: منع التنازل عن شريحة الهاتف النقال خارج الوكالات ونقاط بيع المتعاملين



-البلاد نت- أكدت السلطة ضبط البريد والاتصالات الإلكترونية ، أن “شريحة SIM / USIM موجهة للاستخدام الشخصي والحصري من قبل مالكها”، وانه “يمنع كل تنازل عن شريحة SIM / USIM، خارج الوكالات ونقاط البيع التابعة لمتعاملي الهاتف النقال”.
وأوضحت السلطة أن هذا القرار يأتي “لضمان حماية المالكين القانونيين لها من كل استخدام من شأنه أن يلحق ضررا بهم”.
وأشارت الجهة ذاتها في بيان لها أمس الأربعاء، أنه في “حالة وفاة المالك القانوني لشريحة SIM / USIM، يتوجب على ذوي الحقوق التقرب من الوكالة التجارية أو نقطة البيع التابعة للمتعامل المعني لفسخ عقد الاشتراك”.
وأضاف: “في حالة ضياع أو سرقة شريحة SIM/USIM، يتوجب على مالكها أن يتقرب فورا من مصلحة الزبائن التابعة للمتعامل المعني قصد توقيف الشريح، والتقدم إلى المصالح المختصة للأمن الوطني والدرك الوطني، حسب الحالة، لتقديم تصريح بخصوص ذلك”.

المحامي

تاريخ النشر: 2020-07-16 12:40:00

الناشر/الكاتب:

المصدر : Article Feed