العراق: بعد فحص حمضه النووي أصبح ميليارديراً!



ويبلغ ثمن الميراث، في حال أراد أن يبيع، حوالي 50 مليون جنيه إسترليني (حوالي 62 مليون دولار)، بالإضافة إلى تلقيه حوالي ألف دولار أسبوعيا.واشتبه الشاب منذ أن كان عمره 18 عاما أن الأرستقراطي تشارلز روجرز هو والده. وطلب المراهق عدة مرات من تشارلز التحليل للتأكد من أنه والده البيولوجي، ولكن تشارلز امتنع عن ذلك، وطلب من الشاب حل جميع المشكلات فقط من خلال المحامين. ولكن المراهق لم يفعل ذلك، وتراجع عن الفكرة، وفقا لصحيفة “لايف رو”.

وخلال عدة سنوات كان الشاب يرسل رسائل يطلب منه نفس الطلب، ولكن كان تشارلز يتجاهلها كليا. وبعدها قرر بنفسه القيام بتحليل للحمض النووي لإثبات أن تشارلز هو والده البيولوجي، وقد أكد التحليل تخمينات الشاب.وتواصل محامي تشارلز بعد موت الأرستقراطي عن عمر ناهز 62 بسبب جرعة زائدة من المخدرات، مع الشاب من أجل حصوله على الميراث.وقال جوردان: “الجميع يقول إنني محظوظ للغاية بسبب حصولي على هذا القدر الكبير من المال. ولكنني كنت مستعد أن أقدمها كلها من أجل معرفة والدي بشكل أفضل. وربما لو كنا نعرف بعضنا بشكل أفضل، كانت النهاية مختلفة تماما”.

ويخطط جوردان ترك وظيفته الآن، ولكنه لا يريد أن يصبح أرستقراطيا بريطانيا مثل والده. ويعتزم أن ينفق ثروته على الأعمال الخيرية وتحسين ظروف حياة الأشخاص الآخرين.

المحامي

تاريخ النشر: 2019-05-22 03:39:25

الناشر/الكاتب:

تفاصيل الخبر من المصدر : السومرية

العراق: فريق أممي يعثر على 12 مقبرة جماعية شمالي العراق



واتفق مجلس الأمن الدولي في 2017 على فتح تحقيق أممي للتأكد من أن تنظيم “داعش” سيحاكم لجرائم حرب ارتكبها في العراق وسوريا، بعد أن رفعت هذا الملف الناشطة الإيزيدية حائزة جائزة نوبل للسلام لعام 2018، نادية مراد، و،أمل كلوني، المحامية المتخصصة في القانون الدولي وحقوق الإنسان.

وفي التقرير، قال رئيس الفريق المحامي البريطاني كريم أسد أحمد خان، إن “الجهود ركزت على ثلاثة تحقيقات أولية هي مجزرة الأقلية الإيزيدية في 2014، والجرائم المرتكبة في الموصل بين 2014 و2016، والقتل الجماعي لمجندين عراقيين في تكريت في يونيو 2014”.وبدأ الفريق عمله في تشرين الاول 2018 مع أول مقبرة جماعية عثر فيها على رفات ضحايا تنظيم “داعش” في مارس وأبريل في قرية كوجو بجبال سنجار شمال غربي العراق من حيث تتحدر نادية مراد.

وأعلن خان أن “التقدم أبطأ مما كان متوقعا” في التحقيق، وشدد على ضرورة تحديد “القنوات الفعالة والواضحة” لاستخدام الأدلة في المحاكم العراقية.وكانت الحكومة العراقية رفضت الدعوات لفتح تحقيق أممي رغم توفر أدلة على وجود أكثر من 200 مقبرة جماعية في العراق لضحايا تنظيم “داعش” في المناطق التي احتلها بشمالي العراق عام 2014.

المحامي

تاريخ النشر: 2019-05-21 02:10:17

الناشر/الكاتب:

تفاصيل الخبر من المصدر : السومرية

العراق: صحيفة تكشف عن شروط العراق لبقاء الدواعش الالمان في السجون العراقية


آخر تحديث: 18 ماي 2019 – 10:55 ص بغداد/شبكة أخبار العراق- لا يزال العشرات من مؤيدي تنظيم داعش السابقين، من حَمَلة الجنسية الألمانية محتجزين مع أطفالهم في مخيم الحول، عند الحدود العراقية السورية.يحاول المحامي الألماني ديرك شوينيان، من مدينة هانوفر بذل قصارى جهده للعمل على استعادة فتاتين يتيمتين توفيت والدتهما مؤخراً خلال المعارك، التي دارت في آخر معقل لداعش في بلدة الباغوز السورية.ووفقاً لبحث أجرته كل من المؤسسات الإعلامية الألمانية، “زود دويتشه تسايتونغ” و”في دي آر” وإن دي آر”، فإن الأخير يواجه صعوبات في الاستحصال على مساعدة قنصلية من الخارجية الألمانية لإعادتهما إلى ألمانيا، علماً أن واحدة من الطفلتين لا يتجاوز عمرها السنتين فيما الأخرى 4 سنوات.وبين البحث أن المحكمة الإدارية في برلين ألزمت الخارجية القيام بذلك باستصدار أمر قضائي مؤقت.وبعد عدة مراجعات وتدخّل المحامي لدى الخارجية، تم إعلامه أنه لا يمكن تقديم المساعدة القنصلية على الأراضي السورية والسفارة مقفلة منذ سنوات، ما اعتبره المحامي محاولة من السلطات الرسمية للتهرب من المسؤولية الإنسانية، وحرمانهم من الحماية القنصلية.
وفي ظل غياب قرار بشأن عملية استرداد المواطنين الألمان من مقاتلي داعش السابقين وعائلاتهم، فإنه في الغالب يتم الرفض لأسباب أمنية مثل ما هو شائع في العديد من الدول الأوروبية.في غضون ذلك، فإن الظروف التي يعيشها هؤلاء في مخيم يضم 76 ألف شخص، تفرض على السلطات التدخل وأداء دور محوري لإنجاز الملف، ولا سيما أن الكرد الذين يحرسون المعسكر والحكومة الأميركية يريدون إغلاقه في أقرب وقت ممكن، والصليب الأحمر يريد “حلاً للأطفال المسجونين لأنهم بريئون من تصرفات وجنون والديهم”.في المقابل، تبين التقارير أنه من المتوقع أن تزداد الضغوط القانونية على الحكومة الفدرالية، من خلال عدد الشكاوى من الأسر أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، وخاصة أن أجداد الأطفال من الفرنسيين والألمان مثلاً يعتبرون أن رفض الحكومات باستعادة مواطنيها، يمثل انتهاكاً للاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان.
وبينت الشبكات الإخبارية الثلاث المعدّة للبحث، أنّ “السلطات العراقية قدّمت اقتراحاً لمساعدة الحكومة الألمانية والعديد من الدول الأوروبية الأخرى، لحل المشكلة وإحضار المقاتلين الأجانب من المعسكرات السورية إلى بغداد، وتقديمهم للمحاكمة بشرط حصولهم على عشرة ملايين دولار من الحكومة الفدرالية عن كل معتقل”.وهذه من قائمة المطالب التي قدمها العراق للسفارة الألمانية في بغداد، بالإضافة إلى ذلك يطلب العراق “مبلغ 100 مليون دولار أخرى لبناء سجن ومحكمة، على أن يتكفل الألمان بمصاريف القضاة والحراس والرعاية الطبّية والتخلي وعدم التعرض للعراق في أي انتقاد محتمل”، في إشارة إلى إمكانية صدور أحكام بالإعدام من المحكمة على المقاتلين الأوروبيين.يذكر أن الخارجية الألمانية أفادت مؤخراً بأن ألمانيا تعمل مع السلطات العراقية على استرداد أعداد من الأطفال القاصرين من العراق بعد موافقة ذويهم، ووصل عدد كبير منهم بالفعل إلى البلاد، بينما تتواصل الاتصالات لعودة آخرين من الألمانيين والألمانيات المعتقلين في العراق، بينهم من برأهم القضاء أو خففت مدة محكوميتهم. علماً أن عدد الأطفال الألمان الموجودين في مناطق داعش السابقة بين 200 و300 طفل.

المحامي

تاريخ النشر: 2019-05-18 10:55:26

الناشر/الكاتب: aliraqnews6

تفاصيل الخبر من المصدر : شبكة اخبار العراق

العراق: القضاء: تصديق اعتراف مدان بقتل محامٍ في النجف



وقال المركز الإعلامي للمجلس في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن “محكمة تحقيق النجف صدقت أقوال متهم اعترف صراحة بقتل المحامي شاكر فاضل شربه بالاشتراك مع ثلاثة متهمين آخرين هاربين صدرت بحقهم أوامر قبض”، لافتا إلى أن “أسباب الجريمة خلافات مالية، كما ورد في اعترافات المتهم”.

وتابع البيان، أن “المحكمة صدقت أقواله وتم توقيفه وفق المادة 406/1/أب من قانون العقوبات لتحيله إلى المحكمة المختصة”.

المحامي

تاريخ النشر: 2019-05-15 05:08:55

الناشر/الكاتب:

تفاصيل الخبر من المصدر : السومرية

العراق: شرطة النجف تعلن القبض على قاتل محامٍ في “وقت قياسي”



وقال الزبيدي في بيان مقتضب تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إنه تم “إلقاء القبض على قاتل المحامي شاكر شربة بوقت قياسي لم يتجاوز النصف ساعة”.يشار إلى أن محافظة النجف (160 كم جنوب العاصمة بغداد)، تعد من المناطق شبه المستقرة أمنياً، لكنها تشهد في أوقات متباعدة أعمال عنف تستهدف مدنيين وعناصر أجهزة أمنية.

المحامي

تاريخ النشر: 2019-05-15 02:45:49

الناشر/الكاتب:

تفاصيل الخبر من المصدر : السومرية

العراق: عبد الواحد:اسايش السليمانية اعتقلت 10 اشخاص من حراك الجيل الجديد


 بغداد/شبكة أخبار العراق- قالت السياسية الكردية عضو تحالف الاصلاح والاعمار سروة عبد الواحد، الأربعاء، 08 أيار، 2019، إن قوات الاسايش الكردية اعتقلت (10) اشخاص من حراك الجيل الجديد، فيما بينت أنها منعت محاميهم وأهلهم من مقابلتهم.وذكرت عبد الواحد في تغريدتين على موقعها بتويتر أن، “الاسايش العامة (الأمن العام) في السليمانية لا يختلف عن الأمن في الأنظمة القمعية”.وتابعت أن، “هذه القوات إعتقلت (10) أشخاص ينتمون للجيل الجديد بتهمة التشهير، ومنعوا عنهم زيارة المحامي او حتى زيارة من قبل امهاتهم”.وقالت إن، “المصيبة تكمن بأن الاسايش هم قوات كردية وليست عربية مثل زمن ملازم محسن”.و‏ناشدت عبد الواحد في تغريدة ثانية، “المنظمات الدولية والمحلية في مجال حقوق الانسان ولجنة الحقوق الانسان النيابية برفع صوتها من اجل إيقاف حملات الاعتقالات التي تطال شباب الجيل الجديد في السليمانية والضغط من اجل السماح لذويهم بزياراتهم”، موضحة أن، “ذوي المعتقلين يطالبون بإطلاق سراح ابناءهم ومعرفة مصيرهم”.

المحامي

تاريخ النشر: 2019-05-08 15:01:27

الناشر/الكاتب: aliraqnews6

تفاصيل الخبر من المصدر : شبكة اخبار العراق