الربيعان: عجلة التنمية تدور بالتعليم والاقتصاد

نظام الارشفة الالكترونية

يسرا الخشاب |
أكد العميد المساعد لشؤون الأبحاث والمختبرات والتخطيط بكلية العلوم الإدارية في جامعة الكويت د.عصام الربيعان أن عجلة التنمية تسير على آليتين، هما التعليم والاقتصاد، مضيفا إن بخس حق التعليم سيكون على حساب التنمية والاقتصاد.
وأشار الربيعان لـ القبس إلى أن الدولة غير مقصّرة في مجال التعليم، لكن تكمن المشكلة في قلة استغلال الموارد وتوجيهها، موضحا أن سياسة رواتب المعلمين يجب أن تكون موجّهة نحو التخصّصات المطلوبة في المقام الأول، وبذلك نستثمر بصورة أكبر.

فصول ومختبرات
ودعا إلى ضرورة التوجه لخدمة الفصول والمختبرات في المدارس، لا الاهتمام بالمكاتب الإدارية وتوفير الرفاهية فيها فحسب، فالمعلمون يعانون من التكدّس في مكاتبهم، في حين مكاتب المديرين والوكلاء كبيرة وفخمة، مما يدل على أن الهرم الإداري ما زال طاغيا على الهرم التعليمي في وزارة التربية.

إعادة نظر
وأكد الربيعان أننا ما زلنا نحتاج إلى إعادة النظر في الميزانية، حيث إن هناك صرفاً على الأمور الأقل أهمية على حساب جودة التعليم، في حين يجب أن نستثمر في جودة التعليم الذي يفيد التنمية.
وتساءل: «هل ما زلنا بحاجة إلى جرعات كبيرة من التخصّصات النظرية، أم أنه آن الأوان إلى توجيه طلبة الثانوية إلى العلوم التطبيقية والميدانية؟».
وتابع: إنه من غير المقبول أن يصل الطالب إلى المرحلة الجامعية وهو لا يعرف معنى العلوم الإدارية، في حين هناك تكدّس في الأقسام الأدبية؛ مثل الفلسفة والجغرافيا، مستنكراً عدم وجود ربط بين مناهج التعليم العام ومناهج الجامعة، في حين إن هذا الربط هو الاستثمار الحقيقي في التعليم.

نظام الارشفة الالكترونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.